يومية سياسية مستقلة
بيروت / °15

اقتحم معقل الحريرية السياسية وكسر احتكارها الزعامة.. لهذه الاسباب مخزومي الأول في بيروت

Tuesday, January 11, 2022 11:03:01 AM



خاص اللبنانية

أظهر احصاء اجراه تلفزيون "الثورة اللبنانية" في الاونة الاخيرة حول الانتخابات النيابية في دائرة بيروت الثانية ان رئيس حزب الحوار الوطني النائب فؤاد محزومي حل في المرتبة الاولى فيها وتلاه رئيس تيار "المستقبل" سعد الحريري في المرتبة الثانية، علما ان هذا الاحصاء شمل ايضا من حل في المرتبتين الاولى والثانية في دائرة بيروت الثانية، وكذلك في سائر الدوائر الانتخابية في محافظة جبل لبنان.

ان يحل مخزومي أولاً في دائرة بيروت الثانية ويأتي الحريري ثانياً فذلك يؤشر اولاً الى ان المنظومة السياسية التي ينتمي اليها الحريري والمسؤولة عن ايصال لبنان الى شفير الدولة الفاشلة ماضية الى مزيد من التراجع. ويؤشر ثانياً الى ان مخزومي اقتحم بجدارة وقوة معقل الحريرية السياسية مؤسسا على الاقل لزعامة مرموقة يحسب لها حساب داخل الطائفة الاسلامية السنية إن لم يتسن له ان يصبح رويداً رويداً الزعيم الاكثر تأثيرا فيها.

فمجرد ان يتقدم مخزومي بهذا المستوى على الحريري حسب احصاء تلفزيزن "الثورة اللبنانية"، فذلك يعني اولاً ان الرجُل كسر احتكار الحريرية السياسية بكل تلاوينها وعناصرها لزعامة الطائفة السنية، ويعني ثانياً انه كسر حاجز خوف الآخرين من سطوة هذه الحريرية على موقع رئاسة الحكومة الذي حولته منذ العام 1992 من القرن الماضي اقطاعية سياسية وطائفية خاصة بها بحيث لا يخلفها في رئاسة الحكومة الا من تختاره هي ويدين لها بالولاء ويمارس السلطة بناء على توجيهاتها كما لو انها جالسة مباشرة على كرسي رئاسة الحكومة ومجلس الوزراء.

ولم ينتظر كثيرون من عارفي مخزومي وحتى من خصومه او الذين يتابعون نشاطه وحراكه حتى يعثروا على جواب عن سؤالهم عن الاسباب التي مكنته من احتلال المرتبة الاولى لتمثيل الطائفة السنية في بيروت، حسب تلفزيون "الثورة"، وهذا الجواب هو ان مخزومي كان قبل النيابة وخلالها والى الآن لصيقاً بأهل بيروت وملاحقا لقضاياهم في كل المجالات ومعبرا عن تطلعاتهم في مجلس النواب وخارجه، ومؤسساته الاجتماعية والتربوية والصحية في اطار مؤسسة مخزومي وعلى مستوى مبادراته الشخصية، ساهرة على شؤون بيروت واهلها تقدم الدعم والعون لكل من يطرق ابوابها، وكل ذلك يلمسه اهالي بيروت ليس من ابناء الطائفة السنية فقط وانما من كل الطوائف، في الوقت الذي ضمرت اهتمامات الحريرية السياسية وتلاشت شيئاً فشيئأ تاركة ندوبا كبيرة في ذاكرة البيارتة ووجدانهم.
ويقول البعض ان من الطبيعي ان يحل مخزومي أولاً في بيروت، فهو ابن المدينة، اي ابن الارض و"أهل مكة ادرى بشعابها". هو يعيش واقع البيارتة ويعرف ما يسرهم وما يضرهم، يمارس عمله النيابي بجدارة ولم يكن "كمالة عدد" في نصاب المجلس النيابي، ولا يخلط بين خدمة الناس العامة وبين تعاطيه العمل النيابي، في مجلس النواب اقتراح تشريعات لخدمة الناس وبيروت العاصمة وبقية ارجاء الوطن، وفي خارج المجلس ملاحقة قضايا الناس وهمومهم لمعالجتها او على الاقل للتخفيف منها ان لم يتيسر لديه العلاج الكافي والشافي لها.

وطبيعي ان يتقدم مخزومي بحضوره الشعبي والنيابي والسياسي على مستوى الموقع في التمثيل الشعبي في مواجهة خصومه، في الوقت الذي يكاد البيارتة لا يسمعون بالحريري الغارق في شجونه التي لا تنتهي، ولا ببقية النواب الذين انتخبوهم اذ خفتت اصوات هؤلاء النواب الى حدود الانعدام منذ ثورة 14 تشرين 2019، وان تكلم اي منهم فانما يتكلم خدمة لولي نعمته "المزنوق" او "المحشور في زاوية"، او لدفاع عن نفسه ضد تهمة فساد موجهة أو توجه اليه وما اكثر الفاسدين والمفسدين هذه الايام، حيث أن رائحة الفساد تشق عباب البلاد بطولها وعرضها...

قبل مخزومي لم يعتد البيارتة على نواب يلاحقون قضاياهم بلا كلل او ملل مثلما يفعل حيث انه بعقله الهندسي المنظم لا يهمل شاردة ولا واردة، في النيابة كما في السياسة كما في التعاطي مع الناس، وهذا ما ميزه ويميزه عن الحريريين بكل شخصياتهم وتلاوينهم الذين توزعوا، بل تنافسوا على ملاحقة مصالحهم الشخصية وخدمة "المعلم" وصرف نفوذه لمصلحته ولمصلحتهم، الى درجة انهم لم يتركوا لابناء بيروت حتى الفتات من الخدمات التي يحتاجون اليها.

ولذلك، يقول متابعون للواقع الانتخابي في بيروت ان المعركة الانتخابية المقبلة في دائرة بيروت الثانية لن تكون نزهة امام الحريرية السياسية وحلفائها لان البيارتة عازمون هذه المرة على اعطاء اصواتهم لمن ظل لصيقا بهم ولم يبعهم في سوق النخاسة السياسية منذ ان عرفوه، ومن احصاء تلفزيون "الثورة اللبنانية" الذي صنف مخزومي الاول يمكن قراءة حجم المعركة الانتخابية ومستواها في دائرة بيروت الثانية .....

 

مقالات مشابهة

خاص - حزب الله فشل بالثأر من مخزومي فخدم الحريري وجنبلاط "أياد سود" زوّر نتائج بيروت الثانية

خاص-اجراءات عقابية في التيار

خاص - ما هي خطة التيار الجديدة

خاص - مصارف عريقة تنضم الى المقفلين قسراً

خاص - قرار مصرفي غير قابل للتطبيق!

خاص - خطاب حزبي متطرف يلاقي ردود فعل عكسية!

خاص - تقدم مخزومي يفجّر غضب منافسيه ضد صوره وشعاراته.. قباني ناقم على السنيورة لتوريطه في معركة فاشلة

خاص - من المتضرر الأكبر من وقف تسليم جوازات السفر ؟