يومية سياسية مستقلة
بيروت / °31

خفافيش الليل تلعب بأمن بلدة عكّارية.. ورئيس بلديتها يناشد

Monday, May 27, 2024 2:02:40 PM

أفاد مندوب «اللبنانيّة» في عكّار ، أن مجموعة من المجهولين أقدموا فجراً على حرق سيارة المواطن ”ي.ز“ في بلدة المحمرة دون معرفة الأسباب وهويّة الفاعلين ليفروا بعدها لجهة مجهولة.

رئيس بلدية المحمرة عبد المنعم عثمان أشار لموقع «اللبنانيّة» أنها ليّست المرّة التي يتم الإعتداء على أمن بلدتنا ففي الأوقات السابقة أقدموا أيضاً على حرق آليّة تابعة للبلدية و تحطيم ألواح طاقة شمسيّة لبئر مياه علماً أن كل الاعتداءات تلك رُفعت دعاوى بها في مخفر العبدة بقوى الأمن الداخلي ضدَّ مجهول وحتّى اليوم لم يتم كشف الفاعلين.

وتابع عثمان ، أن الدولة قادرة على معرفة السارق من الإستخبارات التي تقوم بها ، ولكن السؤال لماذا لم يتم كشف هويّة خفافيش الليل التي تلعب بأمن بلدة المحمرة؟

مشيراً ، أن في السنوات السابقة قمنا بضبط البلدة من جهة الأمن الذاتي و بهمة شباب البلدة أوقفوا قاطع أسلاك كهربائي وسارق دراجة ناريّة ولكن ما بعد توقيفهم أصبح هناك خلافات شخصيّة مع السارق و أبناء البلدة وهذا الأمر غير مقبول بتاتاً.

مناشداً الدولة اللبنانيّة و شعبة المعلومات و أجهزتها كافّة بضرورة متابعة الملفات والسرقات والإعتدادات التي حصلت في البلدة ومعرفة هويّة الفاعلين وإتخاذ أقصى التدابير الأمنيّة بحقهم.

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

"الصحة حق وكرامة" تنتخب منسقا لحملتها في البقاع الغربي

إقفال ثلاثة مكاتب لاستقدام العاملات في الخدمة المنزلية

السفير اللبناني في روسيا عرض مع بوغدانوف تطورات المنطقة والأوضاع في الجنوب

عربيد: الموسسة العسكرية ضمانة للوحدة الوطنية

خلدون الشريف: وتبقى المقاومة أساسًا بدونها ما التفتت محكمة دولية ولا رأيٌ عام لقضية فلسطين

تمارين تدريبية للجيش في هذه المنطقة

تيننتي: اليونيفل مستمرة بتنفيذ انشطتها والحل الدبلوماسي بين لبنان واسرائيل ممكن

الراعي: لن نقبل بالحرب!