يومية سياسية مستقلة
بيروت / °15

باسيل من الديمان: متجاوبون مع أي مبادرة يقوم بها الراعي

Monday, August 19, 2019

عرض البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في الديمان، مع رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الاوضاع العامة في البلاد على مدى ساعتين، في حضور مستشار الوزير الاعلامي انطوان قسطنطين والمسؤول الاعلامي للبطريركية وليد غياض.

بعد اللقاء، قال الوزير باسيل: "من الطبيعي زيارة صاحب الغبطة في الديمان وهذه الزيارة تقليدية وسنوية وخصوصاً في هذا الوادي المقدس. وقد أمضينا فترة من الراحة نعود بعدها للنشاط والعمل بمباركة صاحب الغبطة. وقد بدأنا اللقاء بحديث وجداني عن هذا الجبل وخصوصيته، عن هذه الارض، عن هذا التراث وعن كل شيء مؤتمنين عليه في هذا البلد وسبل الحفاظ عليه وهذا يأخذنا الى الهوية والارض والامور الكيانية التي يرخص كل شيء امامها.

وأضاف: "بالطبع، اخذنا الحديث هنا الى الدستور وضرورة المحافظة عليه والميثاقية التي نعيش من خلالها ومن خلال ما هو مطروح في المادة 95 من الدستور والتي تشكّل الشراكة بين بعضنا والحفاظ على ميثاقنا. وبرعاية غبطته، مقتنعون بتوحيد الجهد وتوحيد الكلمة ونكون اكثر من منفتحين ويدنا ممدودة لنكون جميعاً في الموقف الصحيح في الحفاظ على هذا الميثاق ولا يكون لدينا اي التباس في الموقف الموحّد من الامور الكيانية. ونحن متجاوبون مع اي مبادرة يقوم بها سيدنا البطريرك في هذا المجال لنوحّد الموقف ونوحّد الكلمة لأننا عندما نكون موحّدين من الصعب خرقنا ونحافظ على هذا الجبل وعلى هذه الارض والهوية والثقافة المتنوعة في بلدنا".

 

مقالات مشابهة

فهمي: لا استنسابية بتنفيذ قرار التعبئة.. وزيرة العدل صدمتني

صحافي من باريس يرد على تقرير ديما صادق: الملف مفبرك يتضمن معلومات مزوّرة!

يعقوبيان: ليت الحكومة لم تتقدم بمشروع قانون تعليق المُهل

نقابة المحامين في طرابلس: ٢٨٤ قرار تخلية سبيل خلال ٣ أسابيع

بيانٌ من وزير التربية.. ودعوةٌ لأولياء أمور التلامذة!

جمالي: لإبعاد المحاصصة السياسية عن خطة بلدية طرابلس الإغاثية

أبو الحسن: لتتضافر الجهود بعيدا عن الإستثمار بألم الناس

السيّد: دياب قالها بتهذيب حاميها حراميها