يومية سياسية مستقلة
بيروت / °31

خاص- صاروخ برقان إلى قاعدة جيبور.. حزب الله يزيد من إطلاق النار في الشمال

Sunday, June 2, 2024 2:31:45 PM

ترجمة اللبنانية

أشار تقرير لموقع "ماكو" الإسرائيلي إلى أن "خلال الـ 24 ساعة الماضية، كان هناك شعور واضح في المنطقة الشمالية بأن حزب الله قد زاد من مدى نيرانه، مع إطلاق تحذيرات يوم أمس في معالوت وحرفيش كليل وبكيعين. هذا الصباح، بداية حزيران، يمكننا بالفعل أن نلخص ونفهم أنه في أيار كان هناك عدد قياسي من عمليات الإطلاق والتحذيرات في منطقة كريات شمونة.

وأضاف التقرير الذي ترجمه موقع اللبنانية أنه قد "بدأت صفارات الإنذار المتواصلة في الشمال مباشرة بعد مقتل ناشط من حزب الله جوا وهو يركب دراجة نارية في قرية شبعا. بعد ذلك بوقت قصير، هاجمت طائرات مقاتلة تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي ما وصفه الجيش الإسرائيلي بأنه "أصول كبيرة لمنظمة حزب الله" في منطقة عين قانا، وفي قريتي جميلة وأدلون.

وفي موازاة ذلك هاجم سلاح الجو نقطة مراقبة في منطقة طير حرفا وأهدافا في منطقتي الجبين والخيام. كل هذه الهجمات أدت إلى تحذيرات لا حصر لها في الشمال خلال ال 24 ساعة الماضية، تزامنا مع خطاب الرئيس الأمريكي جو بايدن الداعي إلى إنهاء الحرب. هذا الصباح، اشتد إطلاق الصواريخ بعد مقتل شخصين آخرين من حزب الله في منطقة مجدل سلام.

وأكمل الموقع:" بعد ليلة هادئة نسبيا، لم يبق حزب الله مدينا بالفضل لموجة هجمات الجيش الإسرائيلي وأطلق وابلا من الصواريخ والطائرات بدون طيار على مرتفعات الجولان والجليل الأعلى، ونشر وثائق عن صواريخ برقان التي أصابت القاعدة. ولحقت أضرار جسيمة بالموقع وفي قاعدة أخرى، وكذلك في كريات شمونة والبلدات المجاورة للسياج في الشمال. وباستثناء ثلاثة مدنيين أصيبوا بجروح طفيفة جدا، لم يبلغ عن وقوع إصابات أخرى.

وحسب الموقع، فإنه تجدر الإشارة إلى أن التحذيرات المستمرة في الشمال لا تشمل إطلاق الصواريخ المضادة للدبابات، وقد تسبب القصف الأخير هذا الصباح في إلحاق أضرار جسيمة جدا بمبنى عسكري وإلحاق أضرار جسيمة بمركز نحميا التجاري في كريات شمونة. ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات في هذا القصف أيضا.

وسجلت كريات شمونة عددا قياسيا من الإنذارات في أيار، حيث كان هناك ما لا يقل عن 70 تنبيها، وفقا للدكتور يوفال هارباز، الذي ينسق البيانات. وفي بيت هليل القريبة، تم تسجيل 49 إنذارا في أيار و54 إنذارا في ميتولا. هذا هو المكان المناسب للإشارة مرة أخرى إلى أن هذه ليست سوى تحذيرات من إطلاق الصواريخ والطائرات الانتحارية بدون طيار، وفي حالة إطلاق الصواريخ المضادة للدبابات لا توجد تحذيرات، لذلك في الواقع يكون نطاق الحريق أكبر والضرر وفقا لذلك.

ومما لا شك فيه أن حزب الله وسع خط النار بشكل كبير بالأمس، كما تم إطلاق وابل مكثف على بلدات في الجزء الجنوبي من الجليل الغربي، مثل هاراشيم وبيكعين.

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

خاص- بعد قطر.. هل سيستقبل لبنان قادة حماس؟

قائد القوات البرية بالجيش الإيراني: إسرائيل ستواجه ردا قاسيا إذا غزت لبنان

خاص- دراما نتنياهو في حل حكومة الحرب..

خاص- مجموعة إسرائيلية تجتمع اليوم للبحث باحتلال جنوب لبنان.. ماذا كشفت؟

خاص- ثمن باهظ ستدفعه إسرائيل في حال دخلت الحرب مع "حزب الله"

خاص- أطفال رفح يموتون بسبب سوء التغذية.. خطر المجاعة يلوح في الأفق

خاص- صاروخ برقان إلى قاعدة جيبور.. حزب الله يزيد من إطلاق النار في الشمال

خاص- أصعب شهر في القتال ضد حزب الله: هكذا انهار الردع الإسرائيلي في الشمال