يومية سياسية مستقلة
بيروت / °31

خاص- إسرائيل متخوفة من قدرات "حزب الله".. نشهد على مستوى عالٍ

Saturday, May 25, 2024 10:00:33 AM

ترجمة اللبنانية

أشار موقع "epoch" الإسرائيلي، إلى أن حزب الله يفتخر بإنجازه المتمثل في استخدام طائرة بدون طيار لضرب بالون المراقبة التابع لمنظومة "تل شميم"، وهو نظام دفاع ومراقبة مهم في نظام الدفاع الجوي الإسرائيلي. توغلت الطائرة بدون طيار في عمق إسرائيل ووصلت حتى منطقة طبريا.

وأشار الموقع في مقال ترجمه موقع "اللبنانية" إلى أن هذا حادث خطير من وجهة نظر الجيش الإسرائيلي، وهو ما يشهد على القدرات العسكرية لحزب الله. كان هذا أحد ردود أفعال حزب الله على الاغتيالات التي استهدفت قادته الميدانيين على يد جيش الدفاع الإسرائيلي، وهو يشهد على مستوى عالٍ من القتال والتعقيد".

وأكمل التقرير:" يشير حزب الله إلى إسرائيل بأنه قادر على تنفيذ عمليات مماثلة وأكثر قوة في عمق إسرائيل في حالة حدوث مزيد من التصعيد في حرب الاستنزاف الحالية.
وتمكن حزب الله منذ بداية الحرب من تحييد نظام المراقبة والكاميرات على طول الحدود مع لبنان، والإضرار بوحدة المراقبة الجوية (IBA) في ميرون. والغرض منه هو "إغماض" أعين الجيش الإسرائيلي عن كل ما يتعلق بالتوغل الجوي في الأراضي الإسرائيلية والنشاط في المنطقة الحدودية".

والآن يعرض حزب الله على إسرائيل خيارين: إما وقف القتال في قطاع غزة، أو الغرق في حرب استنزاف طويلة.

وقال التقرير:"لقد فشل المبعوث الأميركي الخاص عاموس هوشستاين حتى الآن في جهوده الرامية إلى التوصل إلى وقف لإطلاق النار في جنوب لبنان، وإيجاد تسوية سياسية تسمح بعودة عشرات الآلاف من الإسرائيليين الذين تم إجلاؤهم إلى ديارهم على الحدود الشمالية. وترتكز الخطة التي صاغها على قرار الأمم المتحدة رقم 1701، مع إضافة بند يفتح المفاوضات بين إسرائيل ولبنان حول تسوية نقاط الخلاف الـ13 على الحدود بينهما".

إلا أن التفاؤل الضئيل الذي كان سائداً على المستوى السياسي والأمني، في الأيام الأخيرة، حل محله تشاؤم كبير. ويقدر مسؤولون كبار في القدس أن فرص التسوية بين إسرائيل وحزب الله معدومة، ولم يبق أمام إسرائيل سوى خيار واحد، وهو شن حرب شاملة مع حزب الله لإبعاده عن الحدود مع إسرائيل.

والسؤال المتبقي هو التوقيت. ويستعد حزب الله وإيران لاحتمال أن يكون التوقيت بعد احتلال الجيش الإسرائيلي لرفح مباشرة. ومن المرجح أن يقوم حزب الله بتصعيد هجماته على إسرائيل في الأيام المقبلة، في محاولة لعرقلة احتلال رفح.

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

خاص- إسرائيل وحزب الله: إلى أين الآن؟

خاص- طائرات بريطانيا تتحضر لحرب لبنان.. ماذا ستفعل؟

خاص- تقرير يكشف سيناريو الحرب بين إسرائيل وحزب الله

خاص- هل يمكن تهدئة الحرب بين إسرائيل وحزب الله؟

خاص- "مشروع كايلو": فضح أسرار.. هكذا يسعى بوتين إلى بث الرعب داخل أميركا

خاص- الحرب والحرارة تهددان لبنان بصيف من الحرائق

خاص- عن أنفاق حزب الله.. معلومات مثيرة وهذا ما يجب معرفته

خاص- هل يمكن أن تؤدي الحرب بين حزب الله وإسرائيل إلى حرب أهلية في لبنان؟