يومية سياسية مستقلة
بيروت / °19
هكذا يعيد القطاع الخاص ترميم الاقتصاد وتأهيله لنهوض لبنان

Sunday, February 25, 2024 3:21:41 PM

اعاد القطاع الخاص ترميم وتأهيل مركز فوج الاطفاء في الطريق الجديدة الذي نفذته جمعية "بيروت بخير "التي يرأسها الوزير السابق رئيس الهيئات الاقتصادية محمد شقير بالشراكة مع مؤسسة صقال الخيرية برئاسة رئيس اتحاد رجال الاعمال اللبناني الكويتي اسعد صقال ،وبمساهمة من مؤسسة الزعني برئاسة مازن الزعني، عضو مجلس ادارة جمعية الصناعيبن وشركة كولورتيك برئاسة رئيس جمعية تراخيص الامتياز يحيى قصعة.
هذه العملية تدل على ان القطاع الخاص سيتمكن من اعادة ترميم وتأهيل الاقتصاد الوطني ونهوض لبنان.
الجدير ذكره ان عددا كبيرا من المشاريع التي تقام هنا وهناك وتختص بحياة المواطنين ومعيشتهم يقوم بها القطاع الخاص الذي اثبت فعاليته وتأقلمه مع التطورات الحاصلة في لبنان وخصوصا في ما يتعلق بالانهيار المالي الذي حاول ضرب القطاع الخاص اولا والقطاع العام ثانيا. وقد اثبت الاول انه قادر على الاسراع في لملمة اوضاعه والتأقلم سريعا مع التطورات الاقتصادية والاجتماعية .
واذا كان بعض رجال الاعمال اتجه صوب المؤسسات التي تعمل في سبيل الانسان في لبنان ومنها جمعية بيروت بخير التي برئاسة شقير، فان مساهماتها لم تنحصر ببيروت بل تمددت الى مختلف المناطق اللبنانية ومنها الاجتماعية والانسانية والخيرية مثل رجل الاعمال جاك صراف الذي يرأس حاليا الجمعية الخيرية الارثوذكسية وروجيه نسناس الرئيس السابق للمجلس الاقتصادي والاجتماعي الذي يرأس الجمعية الخيرية للروم الكاثوليك حيث تهتم باوضاع المعوزين والمحتاجين والمسنين اضافة الى انشائه واحة الحياة الانسانية التي تعنى بالمرضى المسنين .
هذه النماذج من رجال الاعمال في القطاع الخاص هي ما يحتاجه لبنان في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها البلد.

المركزية

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

كيف أقفل دولار السوق السوداء مساء اليوم؟

لجنة الادارة تتابع الارباح غير المشروعة طبيا واستشفائيا

أزمة إسمنت في الافق

البعريني يتابع مع كركي أوضاع الضمان.. وينوّه

هل خسر لبنان فرصة تحوله إلى دولة نفطية؟

اليكم تسعيرة دولار السوق السوداء عصر اليوم

فيّاض: 80 مليون دولار ستدخل في الأشهر المقبلة إلى حساب "كهرباء لبنان"

أسعار جديدة للمحروقات: ارتفاع البنزين وانخفاض المازوت