يومية سياسية مستقلة
بيروت / °23

لابيد: لعدم التعاون مع حكومة نتنياهو

Friday, December 2, 2022 6:01:18 PM

دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، في رسالة مفتوحة إلى عمداء بلديات المدن الإسرائيلية الكبرى لعدم التعاون مع الحكومة الجديدة التي يترأسها بنيامين نتنياهو.

هذا ودعا لابيد، السلطات المحلية في إسرائيل إلى استخدام سلطتها لمكافحة التغييرات التي قد تقوم بها الحكومة اليمينية القادمة في جهاز التعليم.

وأعلن لابيد عبر “فيسبوك”، اليوم الجمعة، أنه وجه مساء الخميس رسالة إلى رؤساء السلطات المحلية في إسرائيل تحت عنوان “الحفاظ على نظام التعليم”.

وجاء في الرسالة، “أكتب إليكم بقلق بالغ على مستقبل جهاز التعليم والدولة، حيث أن الحكومة الجديدة التي تتأسس في إسرائيل أهملت تعليم أطفالنا وسلمتهم إلى العناصر الأكثر تطرفا وظلاما في المجتمع الإسرائيلي”.

وتابع: “هذا تهديد مباشر وخطير لأبسط القيم الأساسية التي تأسست عليها إسرائيل، كما ورد في إعلان الاستقلال، المساواة الكاملة في الحقوق الاجتماعية، المساواة للمرأة، المساواة للمثليين، حماية الأقليات، حرية الدين وحرية الضمير”.

وأشار لابيد إلى أنه “في إطار الاتفاقات الائتلافية، تنقل مسؤولية البرامج المدرسية من سيطرة وزارة التربية والتعليم إلى آفي ماعوز، رئيس حزب “نعوم”، الذي سيعين نائبا للوزير في مكتب رئيس الوزراء”.

وقال لابيد: “كما تعلمون، هذا حزب متطرف وعنصري ومعاد للمثليين وخطير، في الآونة الأخيرة فقط دعا ماعوز النساء إلى عدم التجنيد في الجيش واقترح عليهن التركيز على الزواج”.

وأضاف: “أحثكم على عدم التعاون مع وحدة البرامج والشراكات الخارجية في وزارة التربية والتعليم طالما أنها تخضع لسيطرة ماعوز”.

المصدر:روسيا اليوم

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

إسرائيل تستعد للرد: "سنسلّح جميع الإسرائيليين"!

دول غربية تحذر رعاياها من هجمات في تركيا على خلفية حرق نسخ من القرآن

7 قتلى بإطلاق فلسطيني النار أمام كنيس في القدس: إسرائيل تصف الهجوم بالمعقّد ونتنياهو يتوعّد

منظمة حقوقيّة: إيران أعدمت أكثر من خمسين شخصاً حتى اليوم هذا العام

واشنطن تدين الهجوم "المروّع" في القدس الشرقية

ترامب يبدأ حملته الانتخابية غداً في نيوهامبشاير وساوث كارولينا

قتلى في هجوم على مستوطنة بالقدس.. ومقتل "المنفذ"

هآرتس: حرب مصغرة تلوح في جنوب سوريا قد تجد إسرائيل نفسها طرفا فيها