يومية سياسية مستقلة
بيروت / °15

الى أين يُسافر اللبنانيّون؟

Monday, June 27, 2022 11:37:27 AM

تعجّ صفحات مواقع التواصل الإجتماعي بإعلانات لشركات ومكاتب سفر تُسوّق لرحلات خارجيّة بأسعار تنافسيّة تكاد تكون خياليّة، ما يُغري اللبنانيّين لحجز تذاكرهم والهروب ولو لأيّامٍ قليلة من مُختلف الأزمات التي يعيشونها في بلدهم.

تُخطّط لارا للسّفر الى أنطاليا في تركيا مع صديقتيها خلال شهر آب، وتقول لموقع mtv: "صحيحٌ أنّ لبنان هو بلدٌ رائع خصوصاً خلال هذا الموسم، ولكنّ العروضات الى تركيا مُغرية، وكلفة 5 أيّام هناك مقبولة جداً خصوصاً لمن يتقاضى راتبه بالعملة الصّعبة، وتقارب الـ400 دولار فقط"، مُضيفة "الوضع الإقتصادي سيّء جدّاً في لبنان، ولكنّ اللبناني يحبّ الحياة والسّفر، وهذا العام قرّرنا القيام برحلة الى تركيا بدلاً من أيّ بلد أوروبي، لأنّ تركيا قريبة جدّاً، وأسعارها زهيدة مقارنة بباقي البلدان، وقد باتت بلد اللبنانيّين الثاني".

من جهته، حجز طوني تذاكر لأفراد عائلته لمدّة شهرين لقضاء عطلة الصيف في قبرص، بعدما اشترى منزلاً هناك في بداية الأزمة المالية، عندما استثمر بعضاً من أمواله في عقار في الخارج خوفاً من أن تضيع في المصارف في لبنان. ويلفت طوني في حديث لموقع mtv الى أنّ "هذه الخطوة كانت في مكانها، لانه ربح منزلاً في بلدٍ قريب يمكنه في أيّ وقت أن يُسافر إليه في إجازة وبتكلفةٍ قليلة، والأهم هو أن العائلة سوف تستمتع بأشهر الصيف بالقرب من البحر".

أمّا نقيب أصحاب مكاتب السّفر والسياحة في لبنان جان عبّود، فيؤكد لموقع mtv أن "أبرز وجهات اللبنانيّين هذا الصيف هي تركيا في الدرجة الأولى ومن بعدها قبرص، فاليونان، أما الرحلات الى أوروبا فباتت أقل"، مضيفاً "اللافت هو أن الطائرات الى تركيا "مفولة" تقريباً، وتعكس حبّ اللبنانيّين للسفر ولو أنّ الظروف الإقتصاديّة والمعيشيّة صعبة، وخصوصاً وأنّ الـ"Package" الذي نعرضه يضمّ أسعار التذكرة والفندق والتنقّل والتأمين بسعر ممتاز".

يسعى اللبنانيّون، وبالرّغم من أحوالهم الصّعبة، الى الإستمتاع بأشهر الصيف إن كان في لبنان أو حتى في الخارج، لسببين أساسيّين، الأوّل هو أنهم بحاجة الى "تغيير جوّ" حقيقي في ظلّ كل ما عانوه ولا يزالون، والسبب الثاني هو أنه لو مهما ابتعدوا وسافروا، فكلّ شيء يؤّشر الى أنّ الأزمات باقية وتنتظرهم على أحرّ من الجمر وأشهر الصيف في لبنان...

يلفت موقع "اللبنانية" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر الّا عن وجهة نظر كاتبه او مصدره.

 

مقالات مشابهة

ألفرد رياشي لحسن خليل: يجب أن تجرّد من حقوقك المدنية

قبلان: المطلوب أمن سياسي لانتشال البلد من سرطان الفراغ

تعيين ضاهر رئيسًا للجنة البرلمانية للصداقة بين لبنان وهولندا

Basma Elkhatib: «Bitter Oranges» Translated by Paula Haydar

الأب حبيقة في مراسم عاشوراء في الجمعية الخيرية الإسلامية العاملية إن فاجعة كربلاء تدعونا اليوم قبل الغد إلى حتمية تنقية الذاكرة...

يوزّع المخدّرات على المروّجين.. القبض عليه وعلى أحد زبائنه بالجرم المشهود!

صفي الدين: جاهزون لأي تلاق يبني وطنا حقيقيا

العلّية: ننتظر ايداعنا دفتر شروط مناقصة مؤسسة كهرباء لبنان لتلزميم خدمات في نطاق امتياز زحلة