يومية سياسية مستقلة
بيروت / °15

اخر الأخبار

جعجع: تيار الكذب والتشويه والخداع يجعلك تدخل بأمور للتوضيح بشأن الكتلة الأكبر في المجلس النيابي ولو كنت مكان باسيل لاخترت مكاناً في الطابق 17 تحت الأرض لأجلس فيه و"بأيّ عين يقول انتصرنا؟"

يترأس الرئيس عون في الثانية والنصف بعد ظهر غد الجمعة الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء قبل ان تدخل الحكومة مرحلة تصريف الاعمال مع بداية الولاية الجديدة لمجلس النواب المنبثقة عن الانتخابات النيابية التي تمت يوم الاحد الماضي

جمعية المصارف والمهَن الحرّة يبحثان في استعادة أموال المودِعين صفير: كِلانا في قاربٍ واحدٍ .. لمواجهة الفريق الذي صرف الأموال

أبرق الرئيس عون إلى رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل سلطان آل نهيان مهنئاً بتسلّمه رئاسة الدولة

جعجع: التصرّفات التي حصلت في بعلبك - الهرمل غير مقبولة خصوصاً في ما خصّ طرد مندوبين على مرأى من القوى الأمنيّة ورغم ذلك تحقّق الإختراق الذي كان يُمكن أن يكون أكبر لو حصلت العمليّة الإنتخابية جيّداً

جعجع: لم يكن سهلاً أن تُجرى الإنتخابات بالشكل الذي أُجريت به في الوضع الصعب الذي نعيشه وبعض طواقم وزارة الخارجية حاول عرقلة اقتراع المغتربين وتصرّف بشكلٍ حزبيّ ضيّق

جعجع: أشكر القوى الأمنية خصوصًا الجيش وقوى الأمن لانتشارهم على الأراضي اللبنانيّة كافة خلال العمليّة الإنتخابات إلا في بعلبك - الهرمل

جعجع: مسؤولية لبنان تقع علينا كلبنانيّين وليس على الخارج وفي نهاية المطاف وصلنا إلى التغيير المطلوب عبر الإنتخابات

الموازنة دون قطع حساب.. تشريع لهدر المال العام

Tuesday, January 25, 2022 3:48:17 PM



بقلم المحامي شربل عرب


الدولة اللبنانية تشرع هدر المال العام.
نعم تشرع الدولة اللبنانية وبكل وقاحة هدر المال العام عبر اعداد ونشر موازنات دون قطع حساب وفقا لما يفرضه الدستور في المواد ٨٦ و ٨٧ منه وذلك يعد خرقا فاضحا للدستور يلاحق ويحاسب فيه كل من وقع على هذه الموازنات وماذا يعني قطع الحساب؟
قطع الحساب هو اجراء جردة حساب للسنة المالية السابقة عبر جمع جميع واردات الخزينة ودراستها مع النفقات ومقارنتها بالموازنة التي صرفت على اساسها وتبيان ما اذا صرفت بشكل صحيح او شكل غير قانوني وما المستندات الرسمية التي تبرر النفقات واذا كانت ملحوظة اما لا بالموازنة التي صرفت على اساسها،
اي فعليا لمعرفة ما اذا كان حصل تلاعب بصرف المال العام ام لم يحصل ولكن،ان الموازنة السابقة اقرت ونشرت دون قطع حساب في خرق فاضح للدستور تغاضى عنه الجميع، فهل استفادوا جميعا؟
النقطة الثانية ان عدم اجراء قطع الحساب يشجع السارق على السرقة واختلاس المال العام فهو يعرف سلفا ان المكلفين بالسهر على مصالح الناس ومراقبة صرف المال العام لن يدققوا ويبصمون دون قراءة ويسهرون فقط على مصالحهم الشخصية فيتجه بكل سلام الى مزيد من الاختلاس هذا ان لم يكن متفقا معهم على النسب المئوية في الارباح والصفقات الناتجة عن التعهدات من المال العام.
اذا فعليا عدم اجراء قطع الحساب هو طمأنينة للسارق كي يسرق أكثر وهدر للمال العام وتشريعا لاختلاسه.
في اي دولة نحن؟ هل تحكمنا فرقة من السماسرة ام مشرعين ومفكرين واقتصاديين؟
يبدو ان من يحكمنا هو سماسرة يتاجرون بنا ويتقاسمون الحصص بينهم ونحن فرق العملة التي تدفع الثمن وتبكي الشهداء وتزف النعوش.
ايها اللبنانيون اما الذهاب الى تطبيق الدستور ومنع نشر واقرار موازنة دون قطع حساب لتشريع هدر المال العام او نكون امام شريعة غاب يحكمها مجموعة من السماسرة يبيعوننا في سوق العبيد.
آن أوان عودة النظام وعودة المؤسسات وحان وقت طرد التجار من الدولة.

 

مقالات مشابهة

خبر صادم وغير متوقع للبعض : كتلة ال ١٤ ولدت من رحم التغيير

«تجربة فريدة» قيد الاختبار

الأكثريّةُ أرْخَبيلٌ والأقليّةُ جزيرة

صناديقُ الموتِ... أوراقٌ انتخابيةٌ!!!

مشهد نيابي «جديد ودقيق» يزيد حجم التحدّيات

التعميم الأخير

بالنظام - شهادة شيرين واستشهادها

الانتقام