يومية سياسية مستقلة
بيروت / °23

المحامي ناضر كسبار - ريمون يزبك...يترجل ويقفل الباب على الزمن الجميل

Monday, June 21, 2021 12:39:04 PM

بقلم المحامي ناضر كسبار

ألو ناضر؟ كيفك يا عمي؟.
بهذه الكلمات كان يبادرني الزميل الحبيب ريمون جورج يزبك كلما اتصل بي. وآخر اتصال كان منذ اسبوعين ليستفسر عن ملف. أليس هذا قدر الكبار يعملون ويناضلون في ساحة المعركة حتى الرمق الاخير من حياتهم؟.
من حدث بيروت، انطلق المحامي الشاب بعد تخرجه من كلية الحقوق في الجامعة اليسوعية، محامياً متعاوناً مع صديق عمره الاستاذ سمير بارودي في مكتب ضمير لبنان المحامي العميد ريمون اده.
في المحاماة كان مثال المحامي الملتزم برسالتها وبقيمها السامية. اعطاها من طموحه وعلمه ورصانته واستقامته وانكبابه على الدرس والتمحيص. فهو من رعيل اللوز وسيري
Semaine juridique و ومن رعيل فابيا وصفا وطباع وتيان وليس من رعيل ال"ألو".
فيا اسفي ويا حزني ويا لوعتي من فقدان كبارنا الذين يرحلون الواحد تلو الآخر. ويا خوفي من فقدان هذه الهامات وهذه القامات من اشجار الارز، لتحل محلها شجيرات ضعيفة لا تقوى على مجابهة ما نواجهه من رياح الهدر والسرقة والفساد.
كان المرحوم ريمون محباً للحياة، وكانت حياته الاجتماعية ناشطة. دخلنا دارته والزميلة السيدة الفاضلة كارمن عدة مرات ودخلا دارتنا عدة مرات. يؤمن بما قاله الكاتب الفرنسي.
La vie ne vaut rien mais rien ne vaut la vie.
أنيق، حلو المعشر، صادق، محب متصالح مع نفسه، متسامح مع الآخرين. معه يأخذك سحر البيان وغزارة المعرفة وعمق الثقافة ودماثة الاخلاق.
حافظ الود والصداقات، من قماشة اهل الخلق الرفيع في زمن سقوط القيم.
الزميل العزيز ريمون رحل حزيناً. ففي هذا الزمن الرديء، قتلوا كل شيء واستباحوا كل شيء واصبح القانون استثناء. رحل وهو يرى مدينة بيروت التي احب تُنحر امام عينيه ويُصاب نصف اهلها وسكانها قتلاً وجرحاً وهدماً لبيوتهم ومحلاتهم. وهو الذي جعل مع غيره من زمنها، زمناً جميلاً فترجل. ترجل وقفل خلفه الباب على الزمن الجميل.
اليوم ينطوي تاريخ عريق من العطاء والمناقبية والشجاعة، وتضم ارض الحدث فلذة كبدها المحامي الاستاذ ريمون يزبك وسط دموع وحسرة الاهل والاصدقاء والمحبين.
ألم يكن الشاعر على حق حين قال:
يا سائس الخيل قم للخيل وانحرها
ما حاجة الخيل والفرسان قد ماتوا.
فباسم نقيب المحامين الدكتور ملحم خلف وباسم مجلس النقابة والزملاء وباسمي الشخصي اتقدم بأصدق التعازي للعائلة الكريمة زوجته الزميلة العزيزة كارمن واولاده ومنهم زميلنا الاستاذ راي، وعائلة شقيقه المرحوم بيار ومنهم زميلنا الاستاذ جورج وكذلك الاستاذ جو وصهره الاستاذ ايلي حرديني وللاهل والاصدقاء والزملاء.
* * *
ورثاه معالي النقيب عصام الخوري بما يأتي:
عبراتي تقطع عليّ احرّ عبارات الاسى والحزن. بلدة الحدث تودع ابناً باراً ويفتقده اهل العلم والحق والقيم والشيم. تفتقدك المحاماة منارة للمعارف والوطن مناضلا مغواراً دفاعا عن الكرامة والحريات. زميلي راي أبوة المرحوم ريمون لك وشاح على صدرك مدعاة للفخر والاعتزاز. الآمال العذاب معقودة عليك.
* * *
ورثاه النقيب انطوان قليموس بما يأتي:
غادرنا اليوم الى دنيا الحق زميل واخ وصديق هو ريمون يزبك، الذي واكبني مع رفيق دربه سمير بارودي في خطواتي الاولى في المهنة في مكتب العميد الراحل ريمون اده. تغادرنا اليوم ووطنك بحاجة الى القيم التي جسدتها في مسيرتك الوطنية والمهنية. أملنا بفلذة كبدك راي، ان يبقى امينا على ما اورثته اياه من قناعات وطنية ونجاحات مهنية شهدت لها قاعات المحاكم وقصور العدل.
فسلام لك وسلام عليك يا اعز الراحلين.
* * *
ورثاة النقيب الشيخ انطونيو الهاشم بما يأتي:
ريمون يزبك، اسم باق وروح خالدة. في زمن القلق المصيري نفتقد فيه السماح والمحبة ولغة العقل.
للمحاماة معه مذاق خاص ونكهة لا مثيل لها. لذا وانت برفقته تدرك بما قاله انه لن يخذلك في صداقته. برحيله فجعت مهنتنا بفارس مقدام. فالى مقام المحاماة والكلمة الحرة ارفع العزاء سيزداد نور ابتسامتك اشراقاً باشتداد ظلام الايام حولنا.
انفصل بروحه وكيانه عن عالم الزيف والنفاق وازدواج المعايير ليحلق في عالم القيم والنقاء والصفاء.
نم قرير العين يا صديقي فقد اديت رسالتك كاملة غير منقوصة.
عزاؤنا بمن اطلقت من بعدك يكملون المسيرة المشرفة.
* * *
كما رثاه المحامي جان حواط امين عام حزب الكتلة الوطنية سابقاً بما يأتي:
رحل الصديق العزيز ريمون يزبك. المحامي النزيه والنبيل والرب يحله في مراتب القيم لانه المؤتمن الاخير على الحق والقائل بالصدق والفاعل بالخير والخادم بالوطن. وتجد عائلته الكريمة واصدقاؤه كل التعزية في سيرته المشرقة وفي الايمان. رحمه الله المسيح قام.

 

مقالات مشابهة

المحامي ناضر كسبار-العذر الأقبح من الذنب

المحامي حنا البيطار: في نداء الى المحامين المعتصمين امام قصر العدل " نقابة المحامين رافعة الوطن "

المحامي ناضر كسبار-إلزام وزارة الصحة بإعطاء اللقاح للمستدعي

لا ثقة ولا فرصة لحكومة الرئيس ميقاتي، لا قبل التكليف ولا بعد التأليف!

احمد الزعبي- لبنانُ المَنفى حيثُ الدروب كلّها تقود إلى جهنم

"ترياق" الفيول من العراق... القصة من آب 2020 إلى اليوم

انقلاب وتغيير جذري ؟ ما الذي تساهم به مواقع التواصل في لبنان ؟

غدا لناظره قريب..