يومية سياسية مستقلة
بيروت / °12
لوم على ريا!

Saturday, March 6, 2021

خاص "اللبنانية"

يوجّه عدد من القريبين من الرئيس سعد الحريري لوماً لوزيرة الداخلية السابقة ريا الحسن لأنها تمنّعت عن اتّخاذ إجراء حين ادّعى مفوّض الحكومة السابق لدى المحكمة العسكرية بيتر جرمانوس للمرة الأولى عام 2019 على مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان حيث كان يجب أن ترسل يومها كتاباً إلى وزارة العدل أو التفتيش القضائي بعدما طال الادّعاء ليس فقط مدير عام قوى الأمن الداخلي بل أيضاً "شعبة المعلومات"، فيما ادّعاءات النيابات العامة العسكرية تطال جمعيات الأشرار والتنظيمات الارهابية.
ويرى هؤلاء أن تلكؤ الحسن باتّخاذ الإجراء المناسب بحق القاضي جرمانوس كون خطوته آنذاك كانت مُخالِفة للقانون لأنه لم يستحصل على إذن من وزارة الداخلية بالملاحقة، فإن ذلك أدّى إلى تسهيل خرق جرمانوس مجدداً القانون عبر ادّعائه قبل أيام على اللواء عثمان من دون إذن خطي أيضا من وزارة الداخلية.

 

مقالات مشابهة

"ثورة العز بأكل الرز"

امتعاض كبير من وزير الاقتصاد

معركة سلامة أكبر من شخص

نواب لن يعودوا!

إشكالات في البطاقات الائتمانية

هل وقعت وزيرة العدل في فخ وزير الاقتصاد؟

لا انتخابات مُبكرة.. ولا حتى انتخابات في موعدها

لا حكومة ولا من يفرحون..